وزارة التربية تواصل هوايتها في تأجيل مسابقة توظيف الأساتذة

بن غبريت تعلن عن تأجيل مسابقة التوظيف إلى نهاية أفريل بدل 23 من نفس الشهر


قررت وزارة التربية  تأجيل مسابقة التوظيف التي  تضم  أكثر  من  28  ألف  منصب  للأساتذة  إلى نهاية شهر أفريل المقبل عوض  23  أفريل  التي  تم  الإعلان  عنها  الأسبوع  الماضي، وذلك للسماح  للمترشحين بالتحضير الجيد للمسابقة.

وأعلنت وزيرة التربية نورية بن غبريت في تصريحات للإذاعة الجزائرية أنه سيتم خلال هذه المسابقة اعتماد عملية تشفير الأوراق لضمان أكبر قدر من  الشفافية .. مشيرة إلى  أن  اكبر  عدد  من   مناصب المسابقة يعود للطور  الابتدائي  ب  17599  منصب  يليها الطور المتوسط ب  7497 منصب  ثم  الطور  الثانوي  ب  2988  منصب. وذلك  لتعويض الأساتذة الذين خرجوا للتقاعد، و كذا لسد المناصب الجديدة الناجمة عن فتح  مؤسسات جديدة  للموسم  المقبل حيث سيتم  فتح 243 مدرسة و 107  متوسطة و138 ثانوية.

كما  اشارت  الوزيرة   الى توسيع  الشهادات المطلوبة  للمسابقة  الى  28  تخصص  عوض 16 التي  تم  اعتمادها  العام  الفارط   في  انتظار  نجاح  مصالح  الوزير حجار في ضمان  العدد الكافي  من  خريجي المعاهد  الوطنية  لتكوين  الاساتذة.

وأشارت  الوزيرة  انه  بامكان  المترشحين  للمسابقة  الاطلاع  ابتداء من  هذا الثلاثاء  على التخصصات  و  المناصب  على مستوى  الموقع  الالكتروني  للوزارة  على  ان تنطلق  عملية  التسجيل  التي  ستكون  الكترونيا  ابتداء من  28  مارس  الجاري.

و فيما  يخص  العودة  الى  الامتحان  الكتابي  عوض دراسة  الملفات  قالت  الوزيرة  ان   مصالحها  اعتمدت  على  المسابقة  الكتابية  لضمان   الشفافية  و النوعيةـ علما  ان الديوان  سيشرف على  هذه  الاخيرة  و سيتم  الاعتماد   على  تشفير أوراق  الامتحانات مثلما  هو  معتمد في امتحانات البكالوريا لضمان  الشفافية

و فيما يخص  مواضيع  الامتحانات  قالت  الوزيرة  ان  الاشكالية  تكمن في الطور  الابتدائي على  اعتباره  الاساس   لان الاستاذ ملزم  في  هذا  الطور ان  يجيد  عدة  مواد  كالرياضيات  و  العلوم  بالاضافة  الى  اللغة  العربية    على  اعتباره  يدرس  كل هذه المواد للتلميذ  من  السنة  الاولى الى  الخامسة  و ستتضمن  الامتحانات حسب الوزيرة  مواضيع  تخص   الدروس  التي  يتم  تلقينها  للتلميذ  في  الطور  الابتدائي.

المصدر : البلاد